التطبيب عن بعد في الإمارات: حجز المواعيد عن بعد

/ التطبيب عن بعد

مع انتشار وباء فيروس كورونا وتطبيق الحظر الكلي وإغلاق كافة العيادات والاقتصار على الحالات الطارئة لتقليل فرص الإصابة به، لذا لجأ العديد من الأطباء للتطبيب عن بعد، إذ يتواصل الطبيب مع مرضاه عبر استشارات الفيديو، وبعدها يقرر الطبيب خطورة الحالة وإذا استدعت الحالة للذهاب للمستشفى من عدمه.

ما هو حجز الموعد عبر الانترنت؟ وكيف يتم؟

يعد الموعد الطبي الافتراضي عبر الإنترنت (الاستشارة عن بعد) أحد وسائل التواصل مع الطبيب عن طريق التطبيب عن بعد، وذلك من خلال التحدث للطبيب عبر مكالمة الفيديو عبر الإنترنت. هناك عدة أنواع مواعيد الاستشارة عن بعد؛ فمنها ما يكون مكالمات صوتية أو نصية أو فيديو.

إذا كنت تراجع عند طبيب معين بإمكانك التواصل معه عبر مكالمات الصوت أو الفيديو، كما يمكنك الحجز عبر موقع ميدي مع أفضل أطباء من مختلف المجالات الطبية والتواصل معهم عبر مكالمات الفيديو.

ما هي التجهيزات اللازمة لحجز موعد طبي عن بعد؟

لحجز موعد عبر الإنترنت إليك النصائح التالية:

  • قبل بدء الموعد مع الطبيب قم بتدوين جميع الأسئلة التي تود سؤالها للطبيب، قد تنسى بعض الأسئلة لذا التدوين هو الحل الأمثل.
  • احتفظ بسجل ملفك الطبي في حال تغيير الطبيب أو التنقل بين الأطباء من الأقسام المختلفة، وذلك لمعرفة التاريخ الطبي والمرضي والأدوية التي تتناولها.
  • تأكد من الجلوس في مكان ذو إضاءة جيدة في حالة اتصالات الفيديو، وتأكد من جودة الإنترنت لكي لا يتشتت الاتصال أو ينقطع.
  • من الجيد توفر أدوات مناسبة لحالتك المرضية مثل ميزان الحرارة وجهاز قياس السكر (لمرضى السكري) لكي يشرح لك الطبيب كيفية الاستخدام أو أي تعليق أو معلومة يرغب بإعطائك ياها.
  • من الجيد أيضًا تدوين جميع الملاحظات والمعلومات الطبية التي يقدمها الطبيب لك لكي لا تنسى أية معلومة قد يشيرها لك.
  • في حال وجود أي مشاكل واجهتك أثناء الاتصال مع الطبيب قدم هذه الشكوى لعيادة الطبيب لإصلاحها في الأيام القادمة.

هل يغطي التأمين تكاليف الاستشارات عن بعد؟

بدأت بعض شركات التأمين في الإمارات بتغطية تكاليف الاستشارات الطبية عن بعد، ولكن لا ينطبق هذا الأمر على جميع التخصصات الطبية. كما هناك بعض المنظمات الصحية تقدم الدفع عبر الإنترنت دون اللجوء لشركات التأمين.

هل الموعد الطبي عن بعد آمن؟

تلزم هيئة الصحة بدبي جميع العيادات التي تطبق التطبيب عن بعد الالتزام بجميع معايير الصحة المطبقة، ممّا يضمن ذلك الخصوصية والآمان للمريض. ومن أهم النقاط التي تركز عليها هيئة الصحة بدبي:

  • يجب الحصول على موافقة المريض أولًا على الموعد المقرر.
  • لا يجوز حفظ بيانات المريض المرضية إلا بعد إذنه ومشورته.
  • لا يجوز تسجيل الفيديو إلا بعد موافقة المريض.
  • لا يجوز نقل بيانات المريض بين الأطباء إلا بعد موافقة المريض.
  • لا يجوز إرسال بيانات المريض الطبية خارج دولة الإمارات العربية المتحدة.

هل يمكن للطبيب وصف الدواء عن بعد؟

نعم يجوز للطبيب الذي يطبق شروط التطبيب عن بعد بوصف الأدوية عن بعد في دولة الإمارات باستثناء الأدوية المخدرة. إذ يمكنك صرف الأدوية من خلال الصيدليات الخاصة بالعيادة نفسها واستلامها عن طريق الديلفري، أو يمكنك إعطاء الوصفة لأي صيدلية قريبة منك لصرفها.

ما هي الحالات التي تستدعي زيارة الطبيب في عيادته؟

على الرغم  من التقدم الطبي والمزايا التي قدمها التطبيب عن بعد، إلّا أنّ التقدم التكنولوجي له حدود؛ إذ يجب زيارة الطبيب في المستشفى لإجراء الفحوصات الروتينية والتي لا يمكن إجرائها عن بعد، كما يمكن للطبيب عبر استشارة الفيديو تحديد حاجتك لزيارته في عيادته أم لا.

للمزيد: التطبيب عن بعد في الإمارات في زمن الكورونا

براءة خطاطبة

براءة خطاطبة

حاصلة على درجة دكتور الصيدلة من الجامعة الأردنية، خبرة كصيدلاني سريري في المستشفيات، خبرة ككاتب محتوى طبي ومدقق محتوى في العديد من المواقع الطبية.

اقرأ المزيد
التطبيب عن بعد في الإمارات: حجز المواعيد عن بعد
شارك هذه الصفحة

اشترك في حكيم